مرعب: أستاذ ينتمي لإحدى "الجماعات" اغتصب تلميذته 9 مرات وهكذا انكشف أمره

الاحد 2 غشت 2020

تفاجأت ساكنة مدينة تيفلت مؤخرا بفضيحة من العيار الثقيل، بعد إلقاء القبض على مدرس لغة فرنسية، خمسيني وأب لستة أبناء، معروف بانتمائه لإحدى الجماعات، وتقديمه في حال اعتقال أمام الوكيل العام لاستئنافية الرباط بتهمة هتك عرض تلميذته ذات 9 سنوات.


مصادر مطلعة أكدت أن الأستاذ دأب على استغلال تلميذته جنسيا، داخل القسم، لأكثر من 9 مرات، تحت طائلة ترسيبها في الإمتحان إن هي امتنعت أو أفصحت عما يمارسه عليها. ظروف الحجر الصحي وتوقف الدراسة الحضورية، دفعت الأستاذ الخمسيني إلى مخالفة قانون الطوارئ وزيارة عائلة التلميذة، معربا عن تطوعه لتقديم حصص دعم خصوصية للتلميذة وبعض من رفاقها بمنزله، بحيث استغل حضورها داخل بيته ليواصل مسار استغلال الطفلة جنسيا. رفض الطفلة مرافقة المدرس لبيته مرة أخرى، بل ورفضها فكرة تدريسها من طرف الرجل، دفعا بأسرتها للبحث معها قبل أن يتوصلوا للحقيقة المرة، لتعرضها والدتها على طبيب للتأكد من قصة الاعتداءات التي تعرضت لها، وتتقدم بشكاية في الموضوع ضد المعلم أمام النيابة العامة بابتدائية تيفلت، والتي أعطت أوامرها للشرطة القضائية بالبحث في الموضوع والاستماع إلى المشتكى به. المعني ورغم محاولاته الإنكار في البداية، إلا أن مواجهته بعدد من الأدلة المادية، و بالضحية نفسها دفعاه للاعتراف التلقائي بالمنسوب إليه، ما دفع النيابة العامة إلى إصدار تعليماتها للبحث مع تلاميذ آخرين حول تعرضهم بدورهم لاعتداءات جنسية من طرف الأستاذ الموقوف.


.