فيروس كورونا ’’يحاصر’’ سفينة هولندية وسط البحر!

الاربعاء 12 فبراير 2020

متابعة

بقيت سفينة سياحية هولندية ، MS Westerdam ، عالقة في بحر الصين الجنوبي لمدة ثمانية أيام حتى يوم الثلاثاء بسبب صعوبات في العثور على ميناء لترسو عليه ،وسط مخاوف من فيروس كورونا.
 


تأتي هذه الأخبار على الرغم من التقارير التي تفيد بعدم الإبلاغ عن أي حالات إصابة بفيروس كورونا بين الركاب على متن السفينة والبالغ عددهم 2200 شخص.

على الرغم من ذلك ، أصبحت تايلاند يوم الثلاثاء الأحدث التي تمنع السفينة من الالتحام بعد رفض تايوان واليابان والفلبين وغوام السماح للسفينة بالرسو.

وكانت السلطات التايلاندية قد منحت في البداية إذنًا للسفينة بالرسو في بانكوك ، لكن وزير الصحة العامة أنوتين شارنيفراكول رفض هذا الأمر في منشور له على موقع فيسبوك .

في الوقت الحالي ، تحاول هولندا والولايات المتحدة معًا إيجاد حل لإخراج 1،455 من المصطافين و 802 من أفراد الطاقم من هذا الموقف العصيب ،وقالت السلطات الهولندية في بيان لها ،إن احتياطيات الغذاء والوقود لا تزال كافية في الوقت الحالي.



من جانبها قالت منظمة الصحة العالمية (WHO) إن السلطات الصحية يمكنها الصعود إلى السفينة لمراقبة صحة الركاب ، مما سيسمح لسفينة الرحلات بالحصول على تصريح بالرسو في تايلاند.

زوجان بلجيكيان من بين الركاب

وإلى جانب وجود حوالي 90 هولندي على متن السفينة ، إلا أن الأخيرة تحمل بين ركابها زوجان بلجيكيان ، واللذان قالا لصحيفة غازيت فان أنتويرب في تصريح لهما ، يوم الثلاثاء : “لقد كانت رحلة الأحلام إلا انها تحولت إلى رحلة كوابيس “.

الجدير بالذكر أن المخاوف تزداد فيما يتعلق بإحتمال إصابة أحد ركاب سفينة Westerdam بفيروس كورونا ،كما حدث مع سفينة Diamond Princess، والتي ظهر عليها حوالي 130 شخص مصابين بفيروس كورونا.

تم وضع السفينة Diamond Princess بأكملها في حجر صحي قبالة ساحل يوكوهاما ، بالقرب من طوكيو ،حيث طُلب من الركاب البالغ عددهم 3700 شخص عدم مغادرة مقصوراتهم.


.