صوت وصورة

بالفيديو.. الدريوش بدون مستشفى والساكنة تستغيث

مسيرة عارمة.. مواطنون يحـتـجون ضد قرار الحكومة بمنع صلاة التراويح بالفنيدق (+فيديو)

الناظور: مدير انعاش الحسني رجاء كفى من نشر الخزعبلات ولا نسلم متوفي كورونا لاهله خوفا عليهم

أشغال اعادة تهيئة طريق معبر الكركرات بعد تدخل الجيش المغربي وطرد انفصاليي البوليساريو

كلمة الكاتب العام للاتحاد لمغربي للشغل بالدريوش امام مقر المستشفى الاقليمي

المجلس الجماعي لمطالسة يعقد دورة أكتوبر في جلسة مطولة ونقط ساخنة ضمن البرنامج

محاضرة للدكتور التجاني بولعوالي بجامعة فاس المغرب حول أدب الهجرة ومفهوم "العمال الضيوف في هولندا"

شاهدوا فيديو يوثق لحظة وصول مهاجرين انطلقوا من الريف بينهم شباب من بن الطيب

غاز البوتان يرسل أسرة كاملة إلى مستشفى الحسني


الاثنين 10 يناير 2022

متابعة
 
شهد حي عاريض بالناظور، بمجمعات "ديار عاريض" حالة من الذعر، حينما سارع الجيران إلى إخراج أفراد أسرة كاملة من إحدى الشقق في حالة إغماء تام، اتضح أنهم تعرضوا لاختناق بغاز البوتان.

ويقول شهود عيان، بان الجيران استغاثوا برجال الأمن الخاص، الذين حاول أحدهم إسعاف طفل مغمى عليه، فيما ظلت أمه ورب الأسرة مغشيا عليه في انتظار وصول سيارة الإسعاف.

وفور رصدها لسيارة إسعاف تتحرك صوب حي "ديار عاريض" رافقت عناصر الأمر الموكب، فيما تم نقل ثلاثة أفراد من أسرة واحدة إلى مستعجلات المستشفى الحسني، وقالت مصادر لـ"اعلامية" بأن الأب ظل في حالة حرجة، فيما استقرت حالة الأم وابنها.
 
 
 
 
 
 
 
 


وقال جيران الضحايا بأن الاختناق الذي حدث نصف ساعة بعد منتصف ليلة أمس الأحد-الاثنين 09/10 يناير، سبه تسرب لغاز البوتان حدث أثناء استحمام الأم وكان ابنها وزوجها في فناء الشقة.

وقال حراس الأمن الخاص بالجمع السكني، بحي عاريض، بأن العمارة السكنية ذاتها والتي شهدت المأساة، سبق وأن عرفت واقعة مثيلة في صيف العام الماضي، فيما نبه هؤلاء إلى ضرورة أخذ الحيطة والحذر في استعمال أنابيب الغاز للاستحمام.

هذا وتتناسل أحداث مثيلة عبر مدن المملكة، بطلها القاتل الصامت، فرن الاستحمام الذي يشتغل بالغاز، حيث عرفت طنجة مؤخرا، وحسب مصادر محلية، وفاة أربعة أشخاص، مساء الخميس 30 دجنبر الجاري، بعد تعرضهم للاختناق بغاز البوتان بمنزلهم الكائن بحي "طنجة البالية".


وقالت مصادر محلية، بأن عناصر الوقاية المدنية بطنجة انتشلت أربع جثث، لضحايا كانوا بشقة سكنية، إثر تسرب غاز البوتان من القاتل الصامت، (فرن الاستحمام).

نفس المصادر قالت بأن جثث ثلاث فتيات، ورجل، أودعت مستودع الأموات، بعد نقلها إلى مستشفى "الدوق دي طوفار"، وبعد إعلان الطب الشرعي لمصرع أصحابها الأربعة.
 
 

.