تـراجع في معدل الظواهر المخلة والجريمة بالدريـــوش

الاثنين 10 فبراير 2020

تـراجع في معدل الظواهر المخلة والجريمة بالدريـــوش
متابعة

الملاحظ بمدينة الدريــوش في الآونة الأخيرة،هـو تراجع معدل الجرائم بمختلف أنواعها،حيث اختفت عدد من الظواهر المشينة،وتقلصت مساحاتها،على غرار اعتراض سبيل المارة والسرقات في الأماكن العامة وترويج المخدرات وباقي السموم التي لها صلة بهذا المجال الخطير.
 


ووفق متابع للشأن المحلي بالدريــوش،فدور المحكمة الابتدائية بالدريوش كان له أثر كبير وفعّال في استتباب الأمن،إضافة إلى مجهودات الجهات الأمنية و السلطات المحلية ومختلف المعنيين بالأمن ومحاربة الظواهر المخلة والخطيرة.
ورغم غياب معطيات رسمية عن الجريمة فالواقع يشير إلى تسجيل الكثير من التحسّن،على الصعيد الأمني،وهذا يتطابق مع ما صرح به متابع للشأن المحلي بالدريــوش،لموقع ’’الدريوش سيتي’’.


.