استنفار أمني بعد العثور على قنبلة أمام منزل العمدة بهولندا!


الاثنين 13 يناير 2020

استنفار أمني بعد العثور على قنبلة أمام منزل العمدة بهولندا!
متابعة

أفادت تقارير أمنية في خيلدرلاند أن إدارة تفكيك المتفجرات تقوم بالتحقيق في العثور على قنبلة يدوية شديدة الإنفجار أمام البناء السكني اللذي يقطن به العمدة “هيني فان كوتين”، عمدة بلدية ماسدريل بمقاطعة خيلدرلند.

عُثر على القنبلة بواسطة موزع الصحف في زقاق في Gasthuisplein بين البناء السكني ومركز للتسوق.

وتم إخلاء المنازل المحيطة بالحي وإغلاق المناطق المحيطة وسيظل مركز التسوق مغلقًا في الوقت الحالي.

وتم نقل العشرات ممن أخليت منازلهم الى مبنى قاعة المدينة.


وقال متحدث باسم المنطقة الأمنية إن القنبلة كانت “عالية التركيز وكان الغطاء الواقي منزوعًا”.

ولهذا السبب، تم اتخاذ عدد كبير من الاحتيطات الأمنية بعد العثور على القنبلة واستدعاء دائرة تفكيك المتفجرات على الفور.

وقال رئيس البلدية أنه شعر بالصدمة وعلق قائلًا “نقرأ كثيرًا في الصحف أن رؤساء البلديات مهددين بشك خاص”.

ووفقًا لصحيفة Brabants Dagblad، العمدة كوتين معروف بمحاربته الجريمة بنشاط في قريته وقام مؤخرًا بعدد كبير من عمليات التفتيش في معسكرات وأوكار العصابات.

driouchcity