منع مزاولة رياضة “الجيت سكي” بشاطئ السعيدية..هل تتخذ السلطات بالدريوش نفس الإجراء؟



منع مزاولة رياضة “الجيت سكي” بشاطئ السعيدية..هل تتخذ السلطات بالدريوش نفس الإجراء؟
متابعة

سواحل إقليم الدريوش،تشهد العديد من الممارسات التي يمكن إدراجها ضمن دائرة الخطر،ومن ذلك ما يسمى " رياضة الجيت سكي"،خلال فترة الاصطياف،مما يعرض المصطافين لخطر الدراجات المائية.

وقرر محمد علي حبوها عامل إقليم بركان، منع مزاولة رياضة الدرجات المائية بشاطئ السعيدية خلال فصل الصيف الحالي، نظرا لما تشكله من خطر على حياة المصطافين خاصة الأطفال.

وذكرت مصادر ، أن العديد من ممارسي هذه الرياضة بشاطئ الجوهرة الزرقاء يقومون باستعراضات خطيرة وعلى مقربة من الأماكن التي يتواجد بها المستحمين، الأمر الذي يشكل خطرا على حياة الأفراد.

وأشارت إلى أن غالبية ممارسي هذه الرياضة من الشباب والمراهقين وأحيانا الأطفال، مما يتسبب في حوادث سير خطيرة تصل حد القتل.

ولقي قرار عامل إقليم بركان، استحسانا كبيرا من قبل المصطافين بعد تضايقهم من ممارسات ممارسي رياضة “الجيت سكي”، مؤكدين على انه ينبغي تخصيص مكان لممارسة هذه الرياضة بعيدا عن المستحمين وذلك حفاظا على سلامتهم.

وكانت مجموعة من فعاليات المجتمع المدني بالسعيدية قد دعت، إلى إلغاء جميع الرخص الخاصة بكراء الدراجات المائية بشاطئ السعيدية، ومنع جميع الأنشطة البحرية الموازية بصفة مطلقة، مطالبة من السلطات المحلية والإقليمية بتحمل مسؤوليتها في أي حادث ينجم عن هذه الأنشطة البحرية التي وصفت بـ”الخطيرة”.

مقروء مرة333




وجهة نظر

لماذا نحن فقراء؟

واقع التنمية بالجماعة الترابية ' الدريوش'

رفقا بالمتفوقين من بناتنا و أبنائنا !

ماذا بعد نهاية عزيز أخنوش؟

المقاطعة.. وعي مجتمـــــــع

السياسة والأخلاق

شرف العروس زفافها!!!

الكيان الانفصالي أو الجينوم الخادع

العدل أساس الملك

لا تعتدوا على حدود الله يا دعاة المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة وإلغاء التعصيب