مغربي ينهي حياة زوجته بطعنات قاتلة بإيطاليا



مغربي ينهي حياة زوجته بطعنات قاتلة بإيطاليا
الدريوش سيتي ـ متابعة

استفاقت مدينة أستي بشمال غرب إيطاليا، صباح اليوم الثلاثاء، على وقع جريمة قتل مروعة راحت ضحيتها مهاجرة مغربية، على يد زوجها.

وانتقل رجال الأمن الإيطالي إلى منزل العائلة بعد تلقيهم مكالمة هاتفية من الجيران، أخبروا فيها الشرطة بسماعهم صراخ من وراء الجدران.

وعندما حل الأمنيون بالشقة وجدوا الزوجة في بركة من الدماء، أما الزوج فغادر البيت إلى وجهة غير معلومة.

ولم يفلح طاقم المستعجلات الذي حل بمكان الواقعة في إنقاذ االمهاجرة المغربية بسبب قوة الطعنات التي تلقتها وفقدانها لكميات كثيرة من الدماء.

ومباشرة بعد نقل جثة الزوجة إلى مستودع الأموات، تقدم الجاني إلى أحد المراكز الأمنية وسلم نفسه للشرطة، معترفاً بأنه هو الذي طعن زوجته.

وقالت مصادر من عين المكان أن الزوج صرح للأمن بأن حالة غضب انتابته ودفعته إلى مهاجمة زوجته، وبأن أسباب نزاعهما جد تافهة.

وأعلنت وسائل اعلام إيطالية متفرقة أن الضحية تدعى السعدية (ح)، وتبلغ من العمر 42 سنة، أما الزوج فيكبرها بخمس سنوات، ويدعى صلاح (غ)، ويقيم الزوجان في إيطاليا وفي نفس المدينة منذ عشر سنوات.

مقروء مرة1431




وجهة نظر

في الحاجة إلى ثقافة جنسية

الزلزال هو ثورة الملك على المخزن !

أنا لست « بغلة » !

واقع المرأة بإقليم الدريوش ومسؤولية المجالس المنتخبة للنهوض بها

إعلام منتهي الصلاحية

قراءة نقدية لأحداث إسبانيا ومجزرة "لاس فيغاس"...

مغربنا “جبلون” بعد حرب الصحون

صلعة الحكومة

لن نطلق سراحكم!

الدريوش: تحليل الشأن المحلي بين الحزبي و الأدبي