"مدينة إدريس البصري" بالدريوش بدون ماء ولا قنوات الصرف الصحي ومافيا العقار و"المجلس السابق" في قفص الاتهام!



"مدينة إدريس البصري" بالدريوش بدون ماء ولا قنوات الصرف الصحي ومافيا العقار و"المجلس السابق" في قفص الاتهام!
الدريوش سيتي

"الدريوش الجديد"،أو " (مدينة إدرس البصري)،كما يحلو للبعض وصفها،والتي أقيمت على أنقاض الثكنة العسكرية،بمحاذاة حي الفيلاج، بعد تشريد العشرات والأسر وترحيلها منها بالقوة والعنف،تعيش على إيقاع معاناة لا تنتهي.

فـتجزئة "الدريوش الجديد" لا تتوفر على الماء الصالح للشرب وتعاني من غياب قنوات الصرف الصحي،إضافة إلى البنيات التحتية الأخرى،مثل الطرق والأرصفة والتشجير والمساحات الخضراء،وغيرها من مقومات الحياة.


ويتساءل مواطنون عن هذا الوضع الكارثي لهذه التجزئة،كما يتساءلون عن المحاسبة الغائبة لمافيا العقار والمسؤولين بالمجلس القروي لجماعة الدريوش،الذين تواطؤا،قبل عقدين من الزمن، مع هذه المافيا في حيازة هذه البقعة المترامية الاطراف وهي ملك للقوات المسلحة الملكية ولعدد من السكان؟

مقروء مرة1214




وجهة نظر

العدل والإحسان ليست جريمة

انفلونزا الخنازير أم انفلونزا الفساد؟

صبرا آل الزفزافي..

كيف ماتت إخلاص؟

«قاضي مسيس؟»

حكاية آلامنا ابتدأت مع الاستقلال المنقوص.

حسن أوريد عاريا

المال كصانع للتراتبية الجنسية؟

"التعبير عن الرأي بين التدنيس و التبليس"

الشّْرابْ في راسْ العام..