لهذا السبب كادت الأمور أن تنزلق بسوق الدريوش الأسبوعي



لهذا السبب كادت الأمور أن تنزلق بسوق الدريوش الأسبوعي
الدريوش سيتي


وجد عدد من التجار أنفسهم اليوم السبت 9فبراير الحالي،لدى تنظيم السوق الأسبوعي لمدينة الدريوش،بدون أماكنهم ،التي اعتادوا عرض بضاعتهم فيها،وذلك بسبب قيام الجهات المعنية بوضع متاريس تمنعهم من استغلالها،تحضيرا لانطلاق الاشغال بسوق يومي مخصص للباعة المتجولين.

وانفجر التجار غضبا جراء هذا السلوك المفاجى وغير المدروس،وبعد أخذ ورد،قام التجار باستغلال أماكنهم كالعادة.
ويبدو بعد هذا المستجد الذي كاد أن يكون سببا في انفجار الوضع،أن الجهات المعنية،عليها اتخاذ كل التدابير والاجراءات قبل الإقدام على مثل هكذا أمور.

مقروء مرة905




وجهة نظر

أكلت يوم أكل الثور الأبيض

ليس في القنافذ أملس !

حزب المؤخرة

تبوّلوا على القانون والأخلاق..

جماعة الدريوش: من الموت الكلينيكي إلى محاولة التقاط الأنفاس

استقالة المعارضة بمجلس الدريوش .. استسلام لأمر الواقع أم خطة لالتقاط الأنفاس ؟

كرة الندم!

شربة مـاء..

عودة الأمازيغية في شمال إفريقيا

الإنتخابات التشريعية الإسبانية الأخيرة .. معطيات وأرقام