سلطات الحسيمة تهدم مشروعا سياحيا في ملكية مغربي يدعي أنه مستشار للرئيس الفرنسي



سلطات الحسيمة تهدم مشروعا سياحيا في ملكية مغربي يدعي أنه مستشار للرئيس الفرنسي
إلهام آيت الحاج

تلقى المغربي الذي أثار الجدل خلال حراك الحسيمة بعد ادعائه أنه مستشار للرئيس الفرنسي "ماكرون"، (تلقى) ضربة موجعة بعدما أقدمت السلطات المحلية بالحسيمة على هدم مشروع سياحي في ملكيته بشاطئ الصفيحة.

ووفقا لمصادر محلية، فإن المدعو موسى واعروص، حصل على رخصة استغلال مؤقتة، إلا أنه خالف القوانين الجري بها العمل التي تلزم أصحاب هذه الرخص باستعمال البناء المفكك، حيث شيد بناية وسورا بالإسمنت والآجور وغطاها بالخشب بغرض التمويه، فما كان من السلطات إلا أن قامت بهدم البناء من أساسه.

للإشارة فإن الشخص المذكور والمنتمي إلى الحزب الحاكم في فرنسا ظل يقدم نفسه على أنه مستشار للرئيس ماكرون، إلى أن صدر بيان من الإيليزي ينفي ذلك

مقروء مرة1242

-----------



وجهة نظر

واقع التنمية بالجماعة الترابية ' الدريوش'

رفقا بالمتفوقين من بناتنا و أبنائنا !

ماذا بعد نهاية عزيز أخنوش؟

المقاطعة.. وعي مجتمـــــــع

السياسة والأخلاق

شرف العروس زفافها!!!

الكيان الانفصالي أو الجينوم الخادع

العدل أساس الملك

لا تعتدوا على حدود الله يا دعاة المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة وإلغاء التعصيب

بولهدارج يتألم.. هل أدركت الطير الأبابيل حجم الكارثة وهي ترمي الغير زورا وبهتانا؟