خطير..برلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة يشعل النار في جسده لهذا السبب



خطير..برلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة يشعل النار في جسده لهذا السبب
متابعة:

أضرم النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف الزعيم، قبل قليل، النار في جسده أمام إدارة المكتب الشريف للفوسفاط بمدينة إبن جرير بإقليم الرحامنة.

المعلومات المتوفرة تشير إلى أن البرلماني حاول الموت حرقا احتجاجا على إقدام المكتب الشريف للفوسفاط بنزع ملكية “ضيعة إنتاج البيض”، التي يملكها بضواحي من ابن جرير.

ووفق مصادر متطابقة، فإن الحادث وقع مباشرة بعد خروج البرلماني من مكتب عامل إقليم الرحامنة، الي أخبره بموضوع نزع الملكية.

برلماني البام أصيب بحروق من الدرجة الثالثة على مستوى اليد والكتف و البطن، حيث تم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي للرحامنة، قصد تلقي العلاجات الضرورية، في حضور مختلف الأجهزة الأمنية التي فتحت تحقيقا في الحادث.

مقروء مرة1331




وجهة نظر

في الحاجة إلى ثقافة جنسية

الزلزال هو ثورة الملك على المخزن !

أنا لست « بغلة » !

واقع المرأة بإقليم الدريوش ومسؤولية المجالس المنتخبة للنهوض بها

إعلام منتهي الصلاحية

قراءة نقدية لأحداث إسبانيا ومجزرة "لاس فيغاس"...

مغربنا “جبلون” بعد حرب الصحون

صلعة الحكومة

لن نطلق سراحكم!

الدريوش: تحليل الشأن المحلي بين الحزبي و الأدبي