بعد ارتفاع درجة الحرارة وانتشار الزواحف..هل يتوفر مركز الدريوش على الأمصال ضد سم العقارب والثعابين؟



بعد ارتفاع درجة الحرارة وانتشار الزواحف..هل يتوفر مركز الدريوش على الأمصال ضد سم العقارب والثعابين؟
متابعة

أمام ارتفاع درجات الحرارة،تنتشر على نطاق واسع الزواحف السامة،ومنها الثعابين والعقارب،وعليه فمن حق المواطنين طرح السؤال عن الإجراءات المتخذة بالمركز الصحي للدريوش،لمعالدة الحالات التي يحتمل أن ترد على المركز.

وقال أنس الدكالي وزير الصحة، إن لسعات العقارب تخلف 30 ألف إصابة سنويا، والوزراة تقوم بمجهودات كبيرة للحد من الوفيات.

 
وأوضح الدكالي مساء اليوم الإثنين خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية، أنه خلال السنوات الأربع الماضية، تراجع عدد ضحايا لسعات العقارب بنسبة 20 بالمائة.
 
وأفاد الوزير بأنه خلال العام الماضي، تم تسجيل 51 حالة وفاة، مشددا على أن مستويات التكفل تكون في غرف الإنعاش أساسا.
 
وأضاف الوزير، “توجد تعليمات دقيقة لطريقة استعمال الأمصال، ليس اي شخص يمكن استعمالها”.
 
بالمقابل طالب برلمانيون خلال تعقيبهم على جواب الوزير، بتوفير وحدات متنقلة في فصل الصيف، كالتي يتم إحداثها بالشواطئ.
 
وقال أحد البرلماني، إن هناك جماعات قروية تعرف إصابة 5 أشخاص على الأقل يوميا بلسعات العقارب.
 
وحث الوزير على تظافر الجهود لتوعية الساكنة، مشيرا إلى أن أن هناك توجه لصناعة الأمصال بشراكة بين القطاعين العام والخاص.

مقروء مرة323




وجهة نظر

لماذا لا يأكل «الحراڭة» البسكويت؟

«البهلان»

مجلس الدريوش: من معركة المواقع إلى معركة المشاريع

هل ستحافظ الديناصورات الإنتخابية بإقليم الدريوش على مواقعها بعد انصرام ثلاث سنوات من انتدابها ؟

حسيمة الثقة والوفاء.. وهذا أوان الصفح الجميل

جمعية المعطلين، إطار لازم للنهوض بأي فعل احتجاجي منظم

الطريق الترابي امطالسة تزطوطين .. خلل في الإنجاز وبرك مائية معرقلة للسير

كـرة النـدم

لماذا نحن فقراء؟

واقع التنمية بالجماعة الترابية ' الدريوش'