بعدما حوّلوا جماعات حضرية وقروية إلى محميات..مجالس محلية منتخبة تتحول إلى أبقار حلوب في إقليم الدريـوش



بعدما حوّلوا جماعات حضرية وقروية إلى محميات..مجالس محلية منتخبة تتحول إلى أبقار حلوب في إقليم الدريـوش
الدريــوش سيتي

هذا هو الـواقع،ولا ينكر هذا إلاّ جاهل أو متعنت،أو منتفع من فتات رؤساء وأعضاء المجالس،في إقليم الدريـوش.لقد باتت المجالس المحلية،مثل أبقار حلوب،يتم حلبها متى رغب واشتهى و شاء من يهمهم الأمر،سواء من خلال صفقات تتم تحت وفوق الطاولة،أو بواسطة ليّ أعناق النقط التي يتم التداول فيها،شكليا وبرتوكوليا،لا "بحسن نية"كما يظن الغافلون والأغبياء من عموم الشعب.

وإطلالة بسيطة،على واقع الحال في جماعات الإقليم،القروية والحضرية،وعلى إقليم الدريـوش ككل،يبرز مدى الوضع المتردي والسيئ،بل والخطير،وهذا نتاج سياسة المسؤولين الذين،لا يكترثون ولا يهتمون بشؤون البلاد والعباد،فهم يسعون فقط لقضاء مآربهم الشخصية والعائلية والحزبية،وكل ما يمكن أن يلمّع وجوهههم ’’القزديرية’’.

وعندما ينفذون أمرا أو يفعّلون مشروعا أو ينجزون عملا،فذلك يتم على مضض،وبدافع الخوف من زلزال قادم لا محالة وإن طال الزمن،كما أنهم يخشون من هامش الإعلام المتاح على النت،والذي بات فاضحهم بالليل والنهار،بعد أن بات كل من بيده هاتف ’’ذكي’’رصد خلل هنا أو هناك،ولولا هذا لما وجدنا أدنى شيئ مما هو على الأرض،برغم إعوجاجه وزيغه عن الإطار الصحيح والقويم.

مقروء مرة906




وجهة نظر

في عدالة خاشقجي

المغرب الأقسى

إشاعات كاذبة حول تسوية أوضاع المهاجرين كانت وراء تفاقم نزيف الهجرة السرية من السواحل المغربية نحو اسبانيا

يا يتيم الحجاب شعار المرأة المسلمة وهويتها

الدخول في الصحة!

الهـروب الكبير

لماذا لا يأكل «الحراڭة» البسكويت؟

«البهلان»

مجلس الدريوش: من معركة المواقع إلى معركة المشاريع

هل ستحافظ الديناصورات الإنتخابية بإقليم الدريوش على مواقعها بعد انصرام ثلاث سنوات من انتدابها ؟