الشرطة تقترب من فك لغز اختفاء مهاجرة مغربية لأزيد من 17 سنة



الشرطة تقترب من فك لغز اختفاء مهاجرة مغربية لأزيد من 17 سنة
متابعة

لا يزال لغز اختفاء مغربية، منذ عام 2002، يشغل بال عائلتها، ورجال الشرطة الإيطالية، الذين رجحوا أن يكون زوجها الإيطالي من قتلها، بعد العثور على عظام بشرية في حديقة منزلهما.

وأفادت الصحافة الإيطالية، أمس الثلاثاء، أن المغربية المختفية بعد عقد قرانها، استقرت مع زوجها لمدة عامين، قبل أن تختفي عن الأنظار.


ويواصل محققو الطب الشرعي البحث في حديقة المنزل عن عظام أخرى، فيما كانت المصالح الأمنية، معززة بالكلاب، قد عثرت على علامات بقايا جثة بشرية، مع العثور على العديد من الأسلحة، والبنادق.

وعلى الرغم من اختفاء الزوجة لأزيد من 17 سنة، لم يتقدم زوجها الإيطالي بشكاية حول اختفائها، إذ ظلت عائلتها في المغرب في حيرة كبيرة.

وتفجرت قضية المغربية المختفية، ووصلت إلى الأمن، والصحافة، بعد تدخل إحدى الجمعيات.

مقروء مرة670




وجهة نظر

جماعة الدريوش: من الموت الكلينيكي إلى محاولة التقاط الأنفاس

استقالة المعارضة بمجلس الدريوش .. استسلام لأمر الواقع أم خطة لالتقاط الأنفاس ؟

كرة الندم!

شربة مـاء..

عودة الأمازيغية في شمال إفريقيا

الإنتخابات التشريعية الإسبانية الأخيرة .. معطيات وأرقام

موسم الرحيل..

الخريف آتٍ

تدليس بنشماش

احتجاجات الأساتذة المتعاقدين وسياسات تسليع التعليم