الحكم بالسجن على سيدة ثلاث سنوات إثر تخليها عن رضيعها في بلجيكا



الحكم بالسجن على سيدة ثلاث سنوات إثر تخليها عن رضيعها في بلجيكا
متابعة

حُكم على امرأة من غينك (ليمبورغ) بالسجن لمدة ثلاث سنوات مع إيقاف التنفيذ بعد أن تركت طفلها بعد ولادتها بوقت قصير.


تعود القصة قبل ثلاث سنوات حين ولدت المرأة في سيارتها وتركت الطفل في مزرعة فواكه في Sint-Truiden.

إستخدمت المرأة قطعة بلاستيك مرنة كانت تستخدمها لربط الشعر ، لربط الحبل السري وتركت الطفل في بستان ،إعتقدت أن العاملين فيه سيعثرون عليه فيما بعد .





ولحسن الحظ ، سمع أحد سائقي حافلات شركة De Lijn الطفل يبكي وقام بالإعتناء به ، في ظل ظروف الاختبار ، تكون المرأة ملزمة بالسعي للحصول على إرشادات للمشاكل النفسية والمالية .

وقالت السلطات القضائية أن المرأة تعاني من اضطرابات نفسية ، وتعالج منها منذ فترة طويلة ، واضافت أن الطفل يقيم حالياً مع أبوين بالتبني ، ويمكن للمرأة رؤيته مرة واحدة في الشهر .

مقروء مرة306




وجهة نظر

العدل والإحسان ليست جريمة

انفلونزا الخنازير أم انفلونزا الفساد؟

صبرا آل الزفزافي..

كيف ماتت إخلاص؟

«قاضي مسيس؟»

حكاية آلامنا ابتدأت مع الاستقلال المنقوص.

حسن أوريد عاريا

المال كصانع للتراتبية الجنسية؟

"التعبير عن الرأي بين التدنيس و التبليس"

الشّْرابْ في راسْ العام..