الإعلام الهولندي لإيحاتارن: لا تكرر "خَطأ" زياش باختِيار المغرب



 الإعلام الهولندي لإيحاتارن: لا تكرر "خَطأ" زياش باختِيار المغرب
أوعنا بلعيد

لا يزال الإعلام الهولندي يمارس ضغوطه على الموهبة المغربية محمد إيحاتارن (17 عاما)، نجم "بي اس في أيندهوفن" الهولندي لكرة القدم، بغية إقناعه بحمل قميص "الطواحين" الهولندية عوضا عن "أسود الأطلس" بمحاولة إغرائه تارة وترهيبه أخرى من مغبة اختياره الذي سيدفع ثمنه رياضيا.

وخَرج هذه المرة الإعلامي الهولندي فالينتين دريسن (تلغراف الهولندية)، ليحذر الموهوب محمد إيحاتارن، من الوقوع في الخطأ نفسه الذي ارتكبه مواطنه حكيم زياش، نجم أياكس أمستردام، عندما فضَّل تلبية دعوة "الأسود" رغم الإغراءات الكبيرة من الاتحاد الهولندي، ما أثر على مسيرة اللاعب الاحترافية حسب تعبيره.

وأوضح الإعلامي سالف الذكر أن اختيار إيحاتارن ارتداء قميص المنتخب الوطني المغربي سيؤثر على مسيرته في ما يتعلق باحترافه في أكبر الأندية العالمية ضاربا المثل بما عاشه "المايسترو" حكيم زياش، الذي فشل في الانتقال إلى فريق أوروبي كبير خلال سوق الانتقالات الحالي.

وقال دريسن :"لقد بلغ المنتخب الهولندي نهائي دوري الأمم الأوروبية، ما جعل كلا من فرينكي دي يونغ وماتياس دي ليغت، زملاء زياش في أياكس، ينتقلون إلى أندية كبيرة في أوروبا، بينما قررت هذه الأندية تجاهل حكيم زياش، رغم أنه بصم على موسم رائع مع أياكس كذلك".


وأضاف: "لم تتجاوز القيمة التسويقية لزياش 30 مليون أورو"، في إشارة منه إلى تحذير إيحاتارن من قبول دعوة المغرب بحجة التأثير على مستقبله رفقة الأندية، وعاد ليوضح قائلا: "اللاعب لا يزال صغيرا واتخاذ مثل هذا القرار صعب على شخص بعمر 17 عاما، لكن هولندا تبقى أكبر من أي لاعب، بالنسبة إلي ودون عجرفة، يجب منح إيحاتارن الوقت لتحديد مستقبله والمنتخب الذي سيدافع عن ألوانه".

وأنْهى حديثه بالقول: "اللعب في أعلى مستوى بأوروبا وأنت تمثل المغرب شيء صعب، إن منح إيحاتارن حرية الاختيار، فيجب عليه أن يأخذ زياش كمثال على الأقل يريد الحصول على أقصى استفادة من حياته المهنية".

وتجري في الوقت الحالي منافسة شديدة بين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والاتحاد الهولندي للعبة، بخصوص إقناع إيحاتارن، بالدفاع عن ألوان أحد المنتخبين، حيث أضاف اللاعب المذكور الكثير من الغموض حول مستقبله الدولي عندما رفض تلبية دعوة أروين فان دي رو، مدرب منتخب الشباب للطواحين الهولندية، وذلك لمواجهة منتخب قبرص، يوم 10 شتنبر المقبل، برسم التصفيات المؤهلة ليورو الشباب سلوفينيا والمجر 2021.

ويُريد إيحاتارن، التركيز والتفكير في مستقبله الدولي قبل حسم قراره بشكل نهائي بين بلده الأم المغرب والطواحين الهولندية، مشيرا إلى أنه يعتذر عن المشاركة رفقة هولندا خلال المباراة المقبلة رغم أهميتها وما تمثله للمجموعة.

وبناء على طلبه، تم استبعاد إيحاتارن من القائمة النهائية للمنتخب الهولندي للشبان والمقرر أن تخوض مباراة التأهل للبطولة الأوروبية أمام قبرص، يوم الثلاثاء 10 شتنبر، بعدما طالب اللاعب بمهلة للتفكير في شأن المنتخب الذي سيدافع عن ألوانه مستقبلا.

مقروء مرة460




وجهة نظر

تبوّلوا على القانون والأخلاق..

جماعة الدريوش: من الموت الكلينيكي إلى محاولة التقاط الأنفاس

استقالة المعارضة بمجلس الدريوش .. استسلام لأمر الواقع أم خطة لالتقاط الأنفاس ؟

كرة الندم!

شربة مـاء..

عودة الأمازيغية في شمال إفريقيا

الإنتخابات التشريعية الإسبانية الأخيرة .. معطيات وأرقام

موسم الرحيل..

الخريف آتٍ

تدليس بنشماش