اختفاء مهاجر انطلق بـ’’الجيت سكي’’ من شاطئ "اصفيحة" بالحسيمة منذ أزيد من 20 يوما



اختفاء مهاجر انطلق بـ’’الجيت سكي’’ من شاطئ "اصفيحة" بالحسيمة منذ أزيد من 20 يوما
متابعة

أوردت مصادر أن شابا يدعى " عماد الدويري "، ينحدر من دوار " أيث جهرة " جماعة شقران بإقليم الحسيمة، قد غادر منزله منذ 20 يوما، عندما ركب دراجة بحرية من نوع " جيت – سكي "، طمعا في الهجرة السرية، والوصول للسواحل الجنوبية لإسبانيا، ومنذ لحظتها لم يظهر له أثرا، وظلت عائلته تعيش على وقع الحزن والمعاناة، من انقطاع أخباره، فلا هو طمأن أهله عن وصوله بخير للضفة الأخرى، ولا طفت جثته على شواطئ البحر الأبيض المتوسط، ليبقى مصيره مجهولا.

وقال موسى الدويري شقيق عماد المختفي في اتصال أجراه ألتبريس، أن " شقيقه غادر من شاطئ " اصفيحة" التابع للجماعة الحضرية بأجدير إقليم الحسيمة، يوم 29 غشت 2018، على متن دراجة بحرية من نوع KAWAZAKI تحمل لونين الأسود والأخضر، وأضاف أن الأخيرة تم العثور عليها نواحي الفنيدق، فيما لازال هو في عداد المفقودين "، وأضاف " أن شقيقه الذي يوجد في ريعان شبابه ويبلغ من العمر 28 سنة، لم يكن له عمل قار ويتنقل من حرفة لأخرى بمدينة امزورن ( 18 كلم شرق الحسيمة )، حيث هاجر على متن الجيت – سكي، انطلاقا من شاطئ " اصفيحة "، قبل أن تنقطع أخباره ويختفي في البحر".

وكانت عائلة عماد قد تباطأت في الإعلان عن اختفائه، على أمل أن تظهر أخباره عند مطلع كل يوم جديد، ولما بلغ منها الانتظار مبلغا لا يطاق، قامت بتعميم هذا النداء.

وناشدت عائلة الشاب المختفي في البحر الجميع لبذل جهودهم لمعرفة مصير فلذة كبدها الذي هاجر بلده مغامرا بحياته في البحر طمعا في غد أفضل.

مقروء مرة890




وجهة نظر

موسم الرحيل..

الخريف آتٍ

تدليس بنشماش

احتجاجات الأساتذة المتعاقدين وسياسات تسليع التعليم

استعباد الأساتذة تحت مسمى التعاقد

موت المدرسة

المرأة السياسية

أطفال هاربون من ظلم الوطن، وجحود المجتمع

جبهة الكذابين

العدل والإحسان ليست جريمة